تصويت

هل انت مع تسيير دوريات ليلية والضرب بيد من حديد بغض النظر عن التعصب ؟

نعم - 66.7%
نعم وسأشارك - 4.2%
متحفظ - 4.2%
لا - 0%

Total votes: 24
The voting for this poll has ended on: 23 أيلول 2015 - 14:51

تسجيل الدخول

أخبار مشحا

اقرار مشروع الصرف ا...

تم اقرار مشروع الصرف الصحي لحارة الضهر عقد في بلدية مشحة لقاء برئاسة نائب رئيس البلدية السيد عبدالنافع علوش وحضور رئيس لجنة الشؤون الاجتماعية السيد فيصل فياض والسيد ايمن شحادة عن جمعية...


المزيد...

الهيئة الطبية الدول...

تعلن بلدية مشحا بالتعاون مع الهيئة الطبية الدولية عن إقامة نشاط صحي في البلدة يتضمن النشاط : - محاضرات عن الأمراض المزمنة - مشاركات صحية - توزيع حصص نظافة يلي النشاط حفل...


المزيد...

مركز الخدمات الانما...

قريبا مركز الخدمات الانمائية التابع لوزارة الشؤون الاجتماعية في مشحة بعد مطالبات طويلة ومراجعات من قبل رئيس بلدية مشحة المهندس زكريا الزعبي وبناء لتوجيهات معالي وزير الشؤون الاجتماعية النقيب رشيد درباس...


المزيد...

بلدية مشحا تشارك ج...

بلدية مشحا تشارك جمعية معكم والسفارة الامريكية احتفالهما تخريج تلميذات الانكليزية . شاركت بلدية مشحا جمعية معكم والسفارة الاميركية حفل تخرج تلميذات مشروع الانكليزية للنساء الممول من السفارة الأميركية...


المزيد...

UNDP

وطنية - عكار - نفذ برنامج الامم المتحدة الانمائي UNDP مشروع أقنية ري في بلدة مشحا بالتعاون مع البلدية، وبتكلفة مالية بلغت 250 الف دولار اميركي، بتمويل من البنك...


المزيد...

إحتفال عيد الجيش وكش...

800x600 Normal 0 false false false EN-US X-NONE AR-SA ...


المزيد...
012345

أطفالُنا قادةُ الغَد

بسم الله الرَّحمنِ الرَّحيم

((أطفالُنا قادةُ الغَد ))

الحمدُ للهِ رَبِّ العالَمين ،والصَّلاةُ والسَّلامُ على رسولِ اللِه مُحمدٍ وعلى آلهِ وأصحابِهِ وأتباعِهِ إلى يومِ الدِّين وبَعدْ:

فَإِنَّ الإسلامَ علَّقَ أهمِيَّةً كُبرى على مَوضوعِ التَّربية للناشئة وجعلَه سبيلاً لهدايةِ الإنسان إلى الصِّراطِ المُستقيم،وإلاَّ

فالتردِّي إلى مَهاوي الضَّلالِ والرَّذيلة حيثُ يقولُ رسولُ الله "صلَّى الله عليهِ وسلَّم "((مامِن مولودٍ يولَدُ على الفِطرة،فأبواهُ يُهودانهِ ،أو ينصِّرانه ،أو يُمجِّسانهِ ،كما تُنتِجُ البهيمَةُ بهيمةً جمعاءْ ،هلْ تحسُّونَ فيها مِن جَدعاءْ )) .قالَ أبو هُريرة رضي الله عنهُ وهو راوي الحديثِ الشَّريف:واقرؤوا إن شِئتُم«فِطرةُ الله الَّتي فَطرَ النَّاسَ عليها لاتبديلَ لخلقِ الله»"الرُّوم" رواهُ البُخاريُّ(1359-1385-4775) ومُسلِم (6849) فالبِهيمَةُ تولَدُ سليمةً ثم يجدَعُها النَّاس وكذلِك المولود يولَدُ على الِفطرة سَليماً ثم يُفسدُه أبواه.

فتربيةُ الأهلِ أساسٌ مكينٌ في تربيةِ الأطفال وتوجيهِهِمْ في مستقبلِ حياتِهم بنصِّ حديثِ النَّبي "صلَّى الله عليه وسلَّم"،وبنصِّ الآيةِ الكَريمة :

«ياأيُّها اللذينَ آمنوا قُوا أنفُسكُم وأهليكُم ناراً.....» "التَّحريم الآية رقم6"

ولِذلك حمَّلَ النبيّ "صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّم" الأهلُ المسؤليَّة الكبيرة في مجالِ التَّربية في قولِهِ ((كُلُّكُم راعٍ وكُلُّكُم مسؤولٌ عن رعِيَّته....)) (رواهُ البُخاري ومُسلم مِن حديثِ عبدِ الله بن ِعُمَر رضيَ الله عنهُما))

ووجَّهنا إلى التبكير في الإعتناء بسلوكِ أولادنا في قولِه"صَّلى الله عليه وسلَّم":((مُروا أولادَكُم بالصَّلاةِ وهُمْ سَبعُ سنين واضرِبوهُم عليها وهُم أبناءُ عَشْرِ سنين وفرِّقوا بَينَهُم في المضاجِع))رواه أبو داوود في سُنَنِه رقم(495).

وليس هذا خاصاً في مجال العبادة وحسب بل وصل إلى آداب المأْكل والمَشرَب في قولهِ "صلَّى الله عليه وسلَّم"لِعمر بن أبي سلمة رضي الله عَنهُ وقد كانَ غُلاماً في حُجْرِ رسولِ الله"صلَّى الله عليه وسلَّم"

وكانَت يداهُ تَطيشُ في الصَّحفة :((يا غُلامْ سمِّ بالله وكل بيمينك وكُلْ ممَّا يليك)) رواه البُخاري(5376) ومُسلِم (2022).

وفي مجال العقيدة والإيمان الصَّادق حيث تولَّى النبيُّ "صلَّى الله عليه وسلَّم "بنفسه الشَّريفة توجيه المُؤمن الصَّغيرِ في السِّن عبد الله بن عباس رضي الله عنه بِقوله:((يا غُلام إنِّي أعلِّمكَ كلمات،احفظ الله يَحفظْك احفَظ الله تَجدهُ تّجاهُك ،وإذا سأَلت فسألِ الله ,وإذا استعنْت فاستَعِن بالله ،واعلَم أنَّ الأمَّة لو اجتمعت على أن ينفَعوكَ بشيءٍ لم ينفَعوكَ إلاَّ بشيءٍ قد كتبه الله لَك ،ولو اجتمعوا على أن يضرّوك بشيءٍ قد كتبه الله عليك ،رُفعَت الأقلام وجفَّت الصُّحف)). (أخرجه التِّرمِذي في سُنَنِه و الإمامُ أحمد في مَسندِهِ).فيجب على الأهل تلقين أطفالهم الهدف والغاية من وجودنا في هذه الأرض والَّذي أتى بأمرٍ مِنَ الخالقِ جلَّ وعلى في قولِه للملائِكة «وإذا قال ربُّك للملائكة إنِّي جاعلٌ في الأرضِ خليفة »"البقرة30".

وهذه الخلافة لاتتحقَّق إلاَّ إذا حقَّقَت الهدفَ الَّذي من أجله خلَقنا الله تعالى «وما خَلَقْتُ الجِّنَّ والإنسَ إلاّ ليعبُدون »"الذَّارِيَّات56".

فكثيرٌ منَ النَّاسِ يَتيهونَس في خِضَمِّ هذه الحياة ومشاكِلِها ويَذهلونَ عن هذا الهدَف فينحَرِفونَ إلى الشهواتِ والملذَّات ويبتَعِدون عنِ الهدفِ الأساسيِّ الَّذي من أجلِهِ وجِدنا ألا وهو عبادَةُ الله تعالى وإذا بِنا نتلهَّى بزُخْرُفِ الدُّنيا ومبَاهِجِها «زُيِّنَ للنَّاسِ حُبَّ الشَّهواتِ مِنَ النِّساءِ والبنينِ والقناطيرَ المُقنطرة مِنَ الذَّهبِ والفِضَّة والخيلِ المُسوّمة والأنعام والحرث ذلك متاع ُالحياةِ الدُّنيا والله عندَهُ حُسنُ المآب » "آل عمران14". وحُسنُ المآب يكفَلُه لنا النبيُّ "صلَّى الله عليه وسلَّم" في قولهِ:((مَن كُنَّ لهُ ثلاثَ بناتٍ يؤدِّبُهن ويَرحمُهُن ويكفَلُهُن وجَبَت لَهُ الجنَّة قيلَ واثنتان قالَ واثنتان)).(رواه أحمد في مسندهِ والبخاري في الأدبِ المفرَد).وفي لفظِ (( من ابتُلِي بشيءٍ من البناتِ فصبرعليهنَّ كُنَّ له حجاباً مِنَ النَّار )). (رواه البُخاري).

فعلينا أن نعوِّد أبنائنا على التمسُّك بأخلاقِ النَّبيِّ "صلَّى الله عليه وسلَّم" في كلِّ مناحي الحياة وأنْ يتحلّوا بالشَّجاعة والمروؤة الَّتي تجعلُهم يحافِظونَ على كرامتهم الشَّخصيَّة وعلى كرامةِ الأَمة خصوصاً في هذا العصرِ الَّذي تكالبَت علينا الأُممُ من كُلِّ ناحِية .

فعلينا أن نلجأ إلى الله تعالى ونعوذُ به من كلِّ مكروهٍ علينا أو على بِلادنا ,ولعلَّ أقصرَ طريقٍ يحقِّق ذلك من خلال مراقبة الله عزَّ وجل والخشيةَ من عقابهِ حتَّى نبلغ درجةَ الإحسان وهو ((أن تعبُد الله وكأنَّك تراهفإنْ لم تكُن تراه فهو يراك)). (رواه البُخاري ومُسلم).

هذه المراقبة الدَّائمة الَّتي نحاولُ جاهدينَ أن نُشعرَ أولادَنا بِها هي الَّتي تَكفَلُ لَهُم حُبَّ الله تعالى وولايَتُه «والله يُحبُّ المُحسنين» "المائِدة93",« وهو يتولَّى الصَّالحين» "الأعراف196".

فنسألُه تعالى أن يوفِق الجميع لما يُحبُّ ويرضى.

إعداد:أبي الحسن علي شعبان

تحقيق الشَّيخ:عبد الحميد علُّوش

Share

مقالات

أطفالُنا قادةُ الغَ...

بسم الله الرَّحمنِ الرَّحيم ((أطفالُنا قادةُ الغَد )) الحمدُ للهِ رَبِّ العالَمين ،والصَّلاةُ والسَّلامُ على رسولِ اللِه مُحمدٍ وعلى آلهِ وأصحابِهِ وأتباعِهِ إلى يومِ الدِّين وبَعدْ: فَإِنَّ الإسلامَ علَّقَ أهمِيَّةً...


المزيد

الإنكسار - فاطمة إسر...

الإنكسار تجولُ التي في حَظّها دمُّ مِقهَري حَميدٌ عَليْها أن تَراني أدورُ أكادُ أُضيءُ الحيَّ إيمانَ عاهِدٍ يُسافِرُ في بَحْرِ الوَفاءِ يَغورُ أيَحْتارُ مؤتِيَّ العَنيدِ المُمَجَّدِ أيَبْقى لِعِشْقِ الرّوحِ ؟ فهُوَ صَبورُ أيَبْقى سراباً شامِخاً ،...


المزيد

الحاج راشد شحادة...

مقابلة مع رئيس البلدية السابق الحاج راشد شحادة أجرى اللقاء : الأستاذ عمر أحمد الزعبي في لقاء مع السيد راشد شحادة رئيس بلدية مشحا السابق ومن خلال تجربته البلدية الممتدة من عام 2004...


المزيد
012

أخبار البلدية

أخبار بلدية...

أخبار بلديةأخبار بلديةأخبار بلديةأخبار بلديةأخبار بلديةأخبار بلديةأخبار بلديةأخبار بلديةأخبار بلديةأخبار بلديةأخبار بلديةأخبار بلديةأخبار بلديةأخبار بلديةأخبار بلديةأخبار بلديةأخبار بلديةأخبار بلديةأخبار بلديةأخبار بلديةأخبار بلديةأخبار بلديةأخبار بلديةأخبار بلديةأخبار بلديةأخبار بلديةأخبار بلديةأخبار بلديةأخبار بلديةأخبار...


Read More...
0

مشحا

مشروع تأهيل ساحة ال...

بلدية مشحة بدأت بتنفيذ مشروع تأهيل ساحة الحميدية وانشاء مدخل مشحة (قوس النصر) وانشاء جدران تجميلية المرحلة الاولى التمويل (اتحاد بلديات الشفت) المقاول المهندس ايهاب خضر بعد انجاز الدراسات من قبل...


Read More...

إنارة طريق عام مشحا ...

نفذت بلدية مشحا - عكار بالشراكة مع منظمة انيرا مشروع إنارة الطريق العام وذلك بتركيب اعمدة إنارة تم وصلها على مولدات خاصة لتعويض النقص الشديد الحاصل في...


Read More...

احتفال بلدية مشحة ود...

احتفال بلدية مشحة ودار الايتام الاسلامية بمناسبة ليلة النصف من شعبان واستقبال رمضان المبارك أقامت بلدية مشحة ودار الايتام الاسلامية مسيرة جابت شوارع البلدة واحتفالا دينيا في ساحة الحميدية في وسط...


Read More...
012

وظائف

وظائف

وظائفوظائفوظائفوظائفوظائفوظائف وظائفوظائفرروظائفوظائفوظائفوظائفوظائفوظائفوظائفوظائفوظائفوظائفوظائفوظائفوظائفوظائفوظائفوظائفوظائفوظائفوظائفوظائفوظائفوظائفوظائفوظائفوظائفو ظائفوظائفوظائفوظائفوظائفوظائفوظائفوظائفوظائفوظائفوظائفوظائفوظائفوظائفوظائفوظائفوظائ   وظائفوظائفد وظائففوظائفوظائفوظائفوظائفوظائفوظائفوظائفوظائفوظائفوظائفوظائفوظائفوظائفوظائفوظائفوظائفوظائفوظائفوظائفوظائف


Read More...
0